• 7N

مالذي يضمن استمرار ونمو شغفك؟

تم التحديث: مارس 30

ضع الجائزة نصب عينيك من السهل أن تصبح سلبيا وغير محفز، ولكن حتى تصبح إيجابيا ومحفزا فهذا يحتاج إلى شيء من الجهد. وبالرغم من أنه ليس هناك وصفة سحرية لإيقاف هذه السيناريوهات السلبية المستمرة في الحال، إلا أن هناك أشياء يمكنك أن تفعلها کی تقلل من حدتها وتحول تركيزك من الاتجاه السلبي إلى الاتجاه الإيجابي. الأشخاص الناجحون يحتفظون بتركيز إيجابي في الحياة بغض النظر عما يحدث حولهم. فهم يبقون مركزين على نجاحات ماضيهم بدلا من إخفاقاته، وعلى الخطوات الإجرائية التالية التي يحتاجون إلى اتخاذها كي تقربهم أكثر من تحقيق أهدافهم بدلا من التركيز على عوامل التشتيت الأخرى التي تقذفها الحياة في طريقهم. فهم يتسمون دوما بروح المبادرة في تعقبهم الأهدافهم التي اختاروها لأنفسهم.

أهم 45 دقيقة في اليوم جزء مهم من أي نظام يقوم على أساس التركيز هو تخصيص وقت في نهاية اليوم قبل الذهاب إلى النوم مباشرة - للثناء على نجاحاتك واستعراض أهدافك والتركيز على مستقبلك الناجح ووضع خطط محددة ودقيقة للأشياء التي ترغب في تحقيقها في اليوم التالي. لماذا أقترح عليك نهاية اليوم؟ لأنه أيا كان ما تقرأه أو تراه أو تستمع إليه أو تتحدث عنه أو تمر به أثناء ال 45 دقيقة الأخيرة من اليوم هو الذي يكون لها التأثير الأكبر على نومك وعلى يومك التالي. فأثناء الليل، يعيد عقلك الباطن تشغيل ومعالجة هذه المدخلات التي عايشتها في الى 45 دقيقة الأخيرة أكثر من أي شيء آخر مررت به خلال يومك بمعدل ست مرات. وهذا هو السبب وراء أن الاستذكار في وقت متأخر من ليلة الامتحان يمكن أن يكون مجديا بالنسبة لك

والسبب وراء أن مشاهدة فيلم مرعب قبل النوم يمكن أن يسبب لك كوابيس. وهذا هو أيضا سبب كون قراءة قصص جميلة قبل النوم مهمة جدا بالنسبة للأطفال ، ليس فقط لجعلهم ينامون ولكن لأن الرسائل والدروس والقيم الأخلاقية التي يتم تكرارها من خلال القصص التي تحکی تصبح جزءا من وعي الطفل. وبينما يداعبك النعاس، يدخل مخك في حالة من الوعي؛ حالة تصبح فيها سهل التأثر بالإيحاء. وإذا غلبك النعاس وأنت تشاهد الأخبار المسائية، فإن ما تشاهده هو ما سينطبع في وعيك ، الحرب والجريمة وحوادث السيارات والاغتصاب والقتل والإعدام وحرب العصابات وإطلاق الرصاص والاختطاف وفضائح وول ستريت وفضائح الشركات. فكر إلى أي مدى يمكن أن يكون الوضع أفضل إذا قرأت سيرة ذاتية تحفيزية أو كتابا في تحسين الذات. تخيل قوة التأمل أو التأثير الإيجابي للاستماع إلى برنامج مسموع حول مساعدة الذات أو قضاء بعض الوقت في التخطيط لليوم التالي قبل الذهاب إلى الفراش مباشرة. إضافة إلى ذلك، فيما يلي بعض التمرينات التي سوف تساعدك على الاحتفاظ بتركيزك وحماسك في نهاية اليوم.


21 عرض